أنباء موريتانيا
منظمة العفو الدولية تندد بالحكم بالسجن على ناشطين مناهضين للعبودية في موريتانيا

22/08/2015 03:31:38

نواكشوط-موريتانيا(بانا) - نددت منظمة العفو الدولية بقرار محكمة استئناف موريتانية أكدت فيه الحكم بالسجن على ثلاثة من مناهضي العبودية في موريتانيا، مساء أمس الخميس.

وفي بيان صادر، اليوم الجمعة، قالت المنظمة المدافعة عن حقوق الإنسان إن قرار هذه المحكمة دليل واضح على أن موريتانيا لا تنوي الكف عن قمع المدافعين عن حقوق الإنسان.

وأكدت محكمة استئناف ألاك (جنوب غرب البلاد)، عقوبة السجن سنتين الصادرة على بيرام ولد الداه ولد اعبيد وابراهيم ولد بلاد وجيبي سو، لاتهامهم بالانتماء إلى منظمة غير مرخصة والمشاركة في تجمع محظور ورفض الامتثال لأوامر السلطة ومقاومتها.

وقال المدير الإقليمي لمنظمة العفو الدولية في غرب ووسط إفريقيا، عليون تين "إن من المؤسف أن تبقي المحكمة على هذه العقوبة القاسية والظالمة. فالثلاثة اعتُقلوا لمجرد ممارسة حقوقهم بسلمية وهم بالتالي سجناء رأي يجب الإفراج عنهم فورا ودون شروط".

وأضاف أن "السلطات الموريتانية برهنت، من خلال عدم إلغاء هذه الإدانة، على استخفاف بالعدالة وبأصوات مئات الآلاف عبر العالم الذين يطالبون بإلغاء العبودية".

ويترأس بيرام ولد الداه ولد اعبيد منظمة انبعاث الحركة الانعتاقية (إيرا). وحل ثانيا في الانتخابات الرئاسية الأخيرة في موريتانيا.

وحُكم عليه في 15 يناير 2015، مع رفيقيه بالسجن النافذ عامين. وقد رفضوا المثول أمام محكمة الاستئناف.

 عودة